تطبيق الصلاة في الإسلام

فقه النوازل: ما حكم التسبيح بالمسابح الرقمية أو غيرها؟

فقه الصلاة: التسبيح بالمسابح الرقمية 

مما لاشك فيه أن التسبيح باليد أفضل من استخدام المسبحة، وقد ثبت عن النبي ‏(صلى الله عليه وسلم) أنه كان يعقد التسبيح بيده، فعن عبد الله بن عمرو بن ‏العاصي (رضي الله عنهما) قال: “رأيت رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يعقد ‏التسبيح -قال ابن قدامة-: بيمينه”. (رواه أبو داود)

وفي حديث آخرأن رسول (صلى الله عليه ‏وسلم) قال: “يا نساء المؤمنات: عليكن بالتهليل، والتسبيح، والتقديس، ولا تغفلن ‏فتنسين الرحمة، واعقدن بالأنامل فإنهن مسؤولات مستنطقات”. (رواه أبو داود والترمذي)

قال شيخ الإسلام ابن تيمية: وعد التسبيح ‏بالأصابع سنة‎…‎‏ وأما عده بالنوى والحصى ونحو ذلك فحسن، وكان من ‏الصحابة رضي الله عنهم من يفعل ذلك، وقد رأى النبي (صلى الله عليه وسلم) ‏أم المؤمنين تسبح بالحصى، وأقرها على ذلك.

وقال الشيخ ابن عثيمين (رحمه الله): “التسبيح بالمسبحة لا يعد بدعة في الدين؛ لأن المراد بالبدعة المنهي عنها هي البدع في الدين، والتسبيح بالمسبحة إنما هو وسيلة لضبط العدد، وهي وسيلة مرجوحة مفضولة، والأفضل منها أن يكون عد التسبيح بالأصابع.” (فتاوى ورسائل الشيخ بن عثيمين)

وللمزيد من التفصيل حول هذه المسألة، يمكنك مشاهدة الفيديو التالي للدكتور سعد بن تركي الخثلان.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

اترك تعليقا


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.