تطبيق الصلاة في الإسلام

تذكر أنه لم يصل الظهر وهو في صلاة العصر، ما الحكم؟

تذكر أنه لم يصل الظهر وهو في صلاة العصر

إذا صلى المسلم صلاة حاضرة، ثم تذكر أنه فاتته صلاة من نفس اليوم أو من يوم مضى، فإنه يصليها ولا يعيد الحاضرة؛ لقول النبي (صلى الله عليه وسلم): “مَنْ نَسِيَ صَلَاةً فَلْيُصَلِّ إِذَا ذَكَرَهَا لَا كَفَّارَةَ لَهَا إِلَّا ذَلِكَ” (وَأَقِمْ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي)”. (رواه البخاري ومسلم)

لكن من ذكر الفائتة أثناء صلاته الحاضرة، فهل يتمها أم يقطعها؟ فيه خلاف بين الفقهاء، فذهب أبو حنيفة ومالك إلى أن الحاضرة تبطل، فيصلي الفائتة أولا ثم يصلي الحاضرة.
وذهب الشافعية إلى أنه يتم الحاضرة، ثم يقضي الفائتة، ويستحب له إعادة الحاضرة.
تابعوا هذا الفيديو لمعرفة المزيد حول هذه المسألة مع الشيخ فيصل الهاشمي.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

اترك تعليقا


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.