تطبيق الصلاة في الإسلام

كيف تتخلص من وسوسة الشيطان في الصلاة؟

التخلص من وسوسة الشيطان في الصلاة

روي أَنَّ عُثْمَانَ بْنَ أَبِي الْعَاصِ، أَتَى النَّبِيَّ (صلى الله عليه وسلم) فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ حَالَ بَيْنِي وَبَيْنَ صَلاَتِي وَقِرَاءَتِي يَلْبِسُهَا عَلَىَّ.‏ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ‏”‏ذَاكَ شَيْطَانٌ يُقَالُ لَهُ خِنْزِبٌ فَإِذَا أَحْسَسْتَهُ فَتَعَوَّذْ بِاللَّهِ مِنْهُ وَاتْفِلْ عَلَى يَسَارِكَ ثَلاَثًا”‏‏.‏ قَالَ فَفَعَلْتُ ذَلِكَ فَأَذْهَبَهُ اللَّهُ عَنِّي‏.‏ (رواه مسلم)

وَعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “يَأْتِي الشَّيْطَانُ أَحَدَكُمْ فَيَقُولُ: مَنْ خلق كَذَا؟ مَنْ خَلَقَ كَذَا؟ حَتَّى يَقُولَ: مَنْ خَلَقَ رَبَّكَ؟ فَإِذَا بَلَغَهُ فَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ وَلْيَنْتَهِ”. (متفق عليه)

من الثابت أن الشيطان حريص على إفساد العبادة وصرف المسلم عن طاعة ربه وخاصة الصلاة حيث أنها الصلة بين العبد وربه، فعن أبي هريرة (رضي الله عنه) قال‏:‏ قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم):‏ ‏”‏إذا نودي بالصلاة، أدبر الشيطان، له ضراط حتى لا يسمع التأذين، فإذا قضي النداء أقبل، حتى ثوب بالصلاة أدبر حتى إذا قضي التثويب أقبل حتى يخطر بين المرء ونفسه يقول‏:‏ اذكر كذا، واذكر كذا- لما لم يذكر من قبل- حتى يظل الرجل ما يدري كم صلى‏”‏. ‏‏‏(‏متفق عليه‏)‏‏

فالواجب على المسلم أن لا ‏يلتفت إلى تلك الوساوس، ولا يصدقها بل يهملها وصلاته، كما ينبغي على المسلم الذي يعاني من تلك الوساوس الإكثار من ‏الدعاء والتلاوة، والمداومة على الأذكار خصوصاً أذكار الصباح والمساء.

ولمزيد من التوضيح حول مسألة التخلص من وسوسة الشيطان في الصلاة، يحدثنا فضيلة الشيخ فيصل الهاشمي.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

اترك تعليقا


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.