تطبيق الصلاة في الإسلام

ما حكم من اكتشف نجاسة على ثيابه بعد الانتهاء من الصلاة؟

إذا وجد الإنسان في ثيابه أو في سراويله أو نحو ذلك نجاسة بعد الصلاة فإنه لا يعيدها، وهكذا لو كان يعلم ثم نسي حتى فرغ من الصلاة لا يعيد على الصحيح. والدليل على ذلك

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ، قَالَ بَيْنَمَا رَسُولُ اللَّهِ (صلى الله عليه وسلم) يُصَلِّي بِأَصْحَابِهِ إِذْ خَلَعَ نَعْلَيْهِ فَوَضَعَهُمَا عَنْ يَسَارِهِ فَلَمَّا رَأَى ذَلِكَ الْقَوْمُ أَلْقَوْا نِعَالَهُمْ فَلَمَّا قَضَى رَسُولُ اللَّهِ (صلى الله عليه وسلم) صَلاَتَهُ قَالَ: ‏”‏مَا حَمَلَكُمْ عَلَى إِلْقَائِكُمْ نِعَالَكُمْ‏”‏.‏ قَالُوا رَأَيْنَاكَ أَلْقَيْتَ نَعْلَيْكَ فَأَلْقَيْنَا نِعَالَنَا.‏ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ (صلى الله عليه وسلم)‏”‏ إِنَّ جِبْرِيلَ (صلى الله عليه وسلم) أَتَانِي فَأَخْبَرَنِي أَنَّ فِيهِمَا قَذَرًا‏”‏.‏ وَقَالَ: ‏”‏إِذَا جَاءَ أَحَدُكُمْ إِلَى الْمَسْجِدِ فَلْيَنْظُرْ فَإِنْ رَأَى فِي نَعْلَيْهِ قَذَرًا أَوْ أَذًى فَلْيَمْسَحْهُ وَلْيُصَلِّ فِيهِمَا‏”‏‏. (صحيح الألباني)

ومما يدل عليه الحديث أن النبي (صلى الله عليه وسلم) لم يستأنف الصلاة بل مضى في صلاته فدل ذلك على أن من صلى في نجاسة على ثوبه أو بدنه أو مكان صلاته وهو جاهل لا يعلم بها فإن صلاته صحيحة وكذلك أيضا لو صلى في النجاسة ناسيا أي نسى أن يغسلها وصلى ثم لما انتهى من صلاته ذكر أنه كان عليه نجاسة فإن صلاته صحيحة لأن النسيان أخو الجهل فإن الناسي لا يفعل المعصية عن عمد بل قد سمعت أيها السامع أن الله تعالى قال في قوله تعالى (رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا). (ابن عثمين)

وللمزيد حول هذه المسألة، يمكنكم مشاهدة الفيديو التالي للشيخ عثمان الخميس.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

اترك تعليقا


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.